لهذا السبب توقفوا عن غسل اللحوم والدواجن قبل طهيها

الإثنين 3 أغسطس 2020 - 12:37 بتوقيت غرينتش
لهذا السبب توقفوا عن غسل اللحوم والدواجن قبل طهيها

منوعات _ الكوثر: هل أنت من الأشخاص الذين اعتادوا على غسل اللحوم قبل طهيها؟ إذا كنت كذلك، فيجب عليك أن تغير هذه العادة.

ورغم أن غسل بعض الأطعمة بالماء والصابون يرتبط بالنظافة والصحة، إلا أن ذلك لا ينطبق على اللحوم والدواجن. وقال المعهد العالي للصحة العامة في جامعة الإسكندرية في مصر أنّ "غسل اللحوم والدواجن قبل الطبخ أو حتى مجرد شطفها بالماء، يُعتبر سبباً في انتشار مسببات أمراض بكتيرية كثيرة مثل بكتيريا السالمونيلا وغيرها".

وأشار المعهد إلى أن "عملية الطبخ وحدها تكفي للقضاء على أي بكتيريا موجودة في اللحوم، بشرط أن يتم طهيها على درجة حرارة 73 على الأقل".

وإلى جانب عدم غسل اللحوم، ذكر المعهد 3 نصائح أساسية يجب اتباعها أثناء التعامل مع اللحوم النيئة،وهي:

1- يجب البدء بتحضير الطعام الذي سيُقدم طازجاً وبدون طهي، مثل السلطة على سبيل المثال، قبل التعامل مع اللحوم النيئة أو الدواجن. ويجب إبعاد تلك الأطعمة عن مكان تحضير اللحوم.

2- من المهم تنظيف وتطهير أي سطح قد يكون ملوثاً من اللحوم أو الدواجن، إضافةً إلى تنظيف الأسطح والأحواض بالماء الساخن والصابون.

3- بعد التعامل مع اللحوم النيئة، يجب غسل الأيدي بالماء والصابون لمدة 20 ثانية على الأقل.

يشار إلى أنه وفي وقت ينشغل العالم أجمع بفيروس كورونا المستجد، أصابت عدوى السالمونيلا حوالي 400 شخص في أكثر من 30 ولاية أميركية.

وحددت إدارة الغذاء والدواء الأميركية (التابعة لوزارة الصحة والخدمات الإنسانية الأميركية)، البصل الأحمر الذي تزرعه شركة "طومسون الدولية"، ومقرها كاليفورنيا، كمصدر محتمل للعدوى المعوية الحادة، وفق ما ذكرت قناة "سي بي إس" التلفزيونية، السبت الماضي.

كما سيتم سحب جميع أنواع البصل الأحمر والأبيض والأصفر والحلو، التي ربما تم تخزينها بجانب كميات البصل الأحمر، المحتمل أن تكون مصابة بالسالمونيلا، بسبب خطر انتقال مسببات المرض.

ووفقاً للمراكز الفيدرالية لمكافحة الأمراض والوقاية منها، تم تسجيل 396 حالة إصابة بالسالمونيلا في الولايات المتحدة، وإدخال 60 شخصاً إلى المستشفى. ولم يتم تسجيل أي حالة وفاة بسبب هذا المرض الذي تم تحديده لأول مرة في 10 يوليو.

شاركوا هذا الخبر مع أصدقائكم