استطلاع.. الأمريكيون يؤيدون سحب قوات بلادهم من العراق

السبت 8 أغسطس 2020 - 05:09 بتوقيت غرينتش
استطلاع.. الأمريكيون يؤيدون سحب قوات بلادهم من العراق

امريكا-الكوثر: ظهر استطلاع أميركي للرأي أن ثلاثة أرباع الاميركيين يؤيدون سحب القوات الاميركية من العراق وافغانستان، وذلك قبل اسابيع قليلة من الانتخابات الاميركية التي قد تقرر مصير الرئيس الاميركي دونالد ترامب سياسيا.

وبحسب “معهد تشارلز كوش” الذي نشرته حصريا صحيفة “ذا هيل” الاميركية، وشمل الفي شخص من البالغين، فان 44 في المئة من الشريحة المستطلعة قالت انها تؤيد بقوة سحب الجنود الاميركيين من العراق، بينما قال 30 في المئة انهم يؤيديون ذلك بشكل ما.

اما بالنسبة الى افغانستان، فان 46 في المئة قالوا انهم يؤيدون بقوة سحب الجنود من هناك، وقال 30 في المئة انهم يؤيدون ذلك بشكل ما.

وقال ويل روجر، نائب رئيس الابحاث والسياسات في “معهد تشارلز كوش” انه بالنظر الى الانقسام الحزبي في البلد حول العديد من القضايا الاخرى، فانه من المذهل كيف ان الاميركيين موحدون حول انهاء حروبنا التي لا تنتهي في غرب آسيا، مفضلين العوامل الداخلية على القضايا الخارجية، وتجنب الدور العسكري الاكبر في الخارج”.

واوضح روجر انه “بعد نحو 20 سنة على التدخلات العسكرية غير الضرورية في الخارج الى جانب التحديات الحالية التي تواجه بلادنا في الداخل، فانها اشارة ايجابية الى ان عامة الاميركيين يريدون ان يروا الولايات المتحدة تسعى الى سياسة خارجية اكثر واقعية”.

وردا على سؤال حول متى وما اذا كان يجب على الولايات المتحدة التدخل في صراعات عسكرية عالمية؟، اعتبر 48 في المئة ان التدخلات يجب ان تتراجع، بينما قال 32 في المئة ان مستوى التدخل الاميركي يجب ان يبقى على حاله، وقال 7 في المئة ان التدخل الخارجي يجب ان يزداد.

وفي حين اعتبر 50 في المئة من الديمقراطيين ان التدخلات العسكرية يجب ان تقل، اتفق معهم 40 في المئة من الجمهوريين.

وجاء الاستطلاع في وقت يدفع الرئيس الاميركي دونالد ترامب باتجاه سحب القوات الاميركية من افغانستان، وهي خطوة يعارضها العديد من أعضاء الكونغرس من كلا الحزبين.

اما في العراق، فان المسؤولين الاميركيين يجرون محادثات مع نظرائهم العراقيين حول مستوى تواجد القوات في العراق منذ ان صوت البرلمان العراقي في كانون الثاني/يناير الماضي على ضرورة طلب الحكومة من القوات الاميركية الانسحاب. وهناك حوالى 5.200 جندي اميركي في العراق يساعدون القوات الحكومية على مواجهة خطر تنظيم داعش.

شاركوا هذا الخبر مع أصدقائكم