الفلسطينيون بالضفة يحرقون صور ماكرون تنديدا بالإساءة للنبي الاكرم (ص)

الأربعاء 28 أكتوبر 2020 - 17:45 بتوقيت طهران
الفلسطينيون بالضفة يحرقون صور ماكرون تنديدا بالإساءة للنبي الاكرم (ص)

فلسطين المحتلة _ الكوثر: عبّر الفلسطينيون بالضفة الغربية المحتلة عن احتجاجهم ضد إساءة باريس للنبي الاكرم (ص)، بإحراق صور الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون.

وشارك في الوقفة الاحتجاجية وسط رام الله طلبة من جامعة بيرزيت، وقيادات فلسطينية.

ورفع المتظاهرون لافتات وفاء للنبي محمد (ص)، كما رددوا هتافات ضد ماكرون، بينها "لن تسقط أمة قائدها محمد (ص)".

وخلال كلماتهم في المظاهرة، شدد متحدثون، على رفض الإساءة للنبي محمد (ص) أو لأي نبي آخر.

وقال القيادي في حركة "حماس" أحمد مبارك، إن "جرأة ماكرون يجب أن تقابل بغضب شديد من كافة المسلمين، ودعاة الحرية في العالم".

وفي وقت سابق الثلاثاء، أحرق شبان غاضبون، صورا لماكرون، أمام المركز الفرنسي بقطاع غزة.

وشهدت فرنسا خلال الأيام الماضية، نشر صور ورسوم في وسائل الإعلام، وعلى واجهات عدد من المباني، شكلت تطاولا على مكانة النبي محمد (ص).

وفي 21 تشرين الأول/أكتوبر الجاري، قال ماكرون في تصريحات صحفية، إن فرنسا لن تتخلى عن "الرسوم الكاريكاتورية" (المسيئة للإسلام)، ما أشعل موجة غضب في أنحاء العالم الإسلامي، وأُطلقت في بعض الدول حملات مقاطعة للمنتجات والبضائع الفرنسية.

شاركوا هذا الخبر مع أصدقائكم