مصدر عراقي يؤكد ضلوع القوات الامريكية في زعزعة الامن والاستقرار

الخميس 29 أكتوبر 2020 - 11:50 بتوقيت طهران
مصدر عراقي يؤكد ضلوع القوات الامريكية في زعزعة الامن والاستقرار

العراق-الكوثر: كشف مصدر حكومي في محافظة الانبار غرب العراق، عن ضلوع القوات الامريكية بعملية زعزعة امن واستقرار المناطق المحررة لمآرب سياسية، مشيرا إلى أن القوات الأميركية تغض النظر عن تحركات فلول "داعش" الارهابية.

وقال المصدر لوكالة /المعلومة/ العراقية، إن “الطريقة المتبعة لدى القوات الامريكية في زعزعة امن واستقرار المناطق المحررة تتمحور بغض النظر عن تحركات داعش والسماح لهم بالتوغل في اي جهة يرمون الوصول اليها للقيام بعمليات إرهابية”.

واضاف المصدر، أن “القوات الامريكية تعمل على زعزعة امن واستقرار البلاد في حال سعت الحكومة المركزية الى تحقيق هدف سياسي يعارض مصالحها للخطر”.

وأوضح، أن “القوات الامريكية مازالت تستخدم ورقة عناصر داعش في زعزعة امن واستقرار المناطق المحررة ناهيك عن ان هذه القوات تظهر بالعلن على انها ضد تنظيم ارهابي داعش الا ان هذه المقولة تنافي الواقع من خلال تواجد مفارز لإرهابي داعش في المناطق الصحراوية للمحافظة دون استهدافها رغم علمها بتحركاتهم”.

وكان 5 اشخاص استشهدوا واصيب 4 اخرين في اعتداء ارهابي يوم الثلاثء في منطقة الخيلانية من بينهم شيخ قبيلة بني كعب في ديالى علي فضاله الكعبي.

شاركوا هذا الخبر مع أصدقائكم