باكستان: اغتيال العالم الايراني فخري زادة يتعارض مع الاعراف والقوانين الدولية

الجمعة 4 ديسمبر 2020 - 11:21 بتوقيت طهران
باكستان: اغتيال العالم الايراني فخري زادة يتعارض مع الاعراف والقوانين الدولية

اصدرت وزارة الخارجية الباكستانية بيانا رسميا ادانت فيه العملية الارهابية التي استهدفت العالم النووي والدفاعي الايراني البارز محسن فخري زادة وادت الى استشهاده، معتبرة عملية الاغتيال هذه بانها تتعارض مع الاعراف والقوانين الدولية.

وجاء في البيان الذي اصدرته وزارة الخارجية الباكستانية ان الحكومة الباكستانية تقدم خالص التعازي والمواساة لاسرة العالم الايراني الشهيد فخري زادة والشعب الايراني.

واضاف: ان اغتيال العالم الايراني لا يتعارض فقط مع اعراف العلاقات بين الدول والقوانين الدولية بل يهدد ايضا السلام والاستقرار الاقليمي المتوتر اساسا.

ودعت الخارجية الباكستانية جميع الاطراف الى التزام الحد الاقصى من ضبط النفس ومنع تصعيد التوترات في المنطقة.

وكان المتحدث باسم الخارجية الباكستانية زاهد حفيظ تشودري وفي الرد على سؤال لمراسل وكالة "ارنا" قد ادان عملية الاغتيال الغادرة للشهيد فخري زادة.

يذكر ان مساعد وزير الدفاع الايراني رئيس منظمة البحث والابداع بالوزارة قد تعرض لهجوم ارهابي في منطقة آبسرد التابعة لمدينة دماوند في طهران ما ادى الى اصابته حيث تم نقله الى المستشفى الا ان جهود الفريق الطبي لم تفلح في انقاذ حياته واستشهد لجراحه البالغة التي اصيب بها.

شاركوا هذا الخبر مع أصدقائكم

تعليقات