ميسي ومبابي.. هل هناك وجه للمقارنة؟

الأحد 21 فبراير 2021 - 16:41 بتوقيت طهران
ميسي ومبابي.. هل هناك وجه للمقارنة؟

رياضة_الكوثر: في 20 ديسمبر/كانون الأول المقبل، يبلغ الفرنسي كليان مبابي نجم باريس سان جيرمان 23 عاما، في حين يصبح عمر الأرجنتيني ليونيل ميسي قائد برشلونة 34 عاما، في 24 يونيو/حزيران المقبل، ورغم الفارق الكبير في السن فإن المقارنة بين النجمين لا تنتهي.

ولكي نكون منصفين، علينا مقارنة اللاعبين في سن بعضهما البعض أي عندما كان ميسي يقترب من عامه الثالث والعشرين.

البداية ستكون مع ميسي "البولغا" الذي يعد أحد أفضل اللاعبين في تالفرنسي كليان مبابياريخ الساحرة المستديرة، ففي 2010 أي عندما كان في الـ 23 من عمره فاز بكرتين ذهبيتين (الثالثة كانت عام 2011) كأفضل لاعب في العالم، ونال 4 ألقاب في الليغا ولقبين بدوري الأبطال (الثالث كان موسم 2010-2011) إضافة للقب في السوبر الأوروبي وآخر بكأس العالم للأندية، وكان قد سجل 140 هدفا للبرسا قبل أن يتم الـ 23 من عمره.

وعندما بلغ من العمر 22 عاما وشهرين، سجل بدوري الأبطال 17 هدفا وصنع 7 أخرى في 33 مباراة.

لكنه لم يفز بأي لقب كبير مع منتخب بلاده إلا ذهبية كرة القدم في أولمبياد الصين عام 2008، وكأس العالم للشباب تحت 20 سنة عام 2005.

وحسب الأسكتلندي ألي مككويست، فإن "مبابي لن يصل لمستوى ميسي، ولا أعتقد لدقيقة أن يصل لمهارته كرويا، فميسي أحد أفضل اللاعبين في الكوكب، مبابي شاب رائع واستثنائي وأمامه مستقبل مميز، ولكن لا أوافق على من يقول إن (النجم) الفرنسي سينجح في تغطية تألق ميسي كلاعب كرة قدم، من الواضح أن مسيرة مبابي ستكون مميز وسيكون لاعبا من الصف الأول، ولكنه لن يتمكن من الوصول لمسيرة ميسي".

شاركوا هذا الخبر مع أصدقائكم

الأحد 21 فبراير 2021 - 16:41 بتوقيت طهران

تعليقات