موسكو تحذر من عواقب "استفزاز دمشق"

الجمعة 7 مايو 2021 - 16:44 بتوقيت طهران
موسكو تحذر من عواقب "استفزاز دمشق"

أوروبا_الكوثر: أكد النائب الأول لمندوب روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة ديميتري بوليانسكي أن القرار الغربي العدائي الذي تم تمريره في منظمة حظر الأسلحة الكيميائية ضد سوريا الشهر الماضي يشكل سابقة خطيرة ضد دولة عضو ذات سيادة.

ونقلت وكالة تاس عن بوليانسكي قوله خلال جلسة لمجلس الأمن أمس إن “القرار الذي صدر في مؤتمر الدول الأطراف في معاهدة الحد من الأسلحة الكيميائية بتعليق بعض حقوق الجمهورية العربية السورية والامتيازات التي تتمتع بها يشكل سابقة لا مثيل لها” موضحا أنه ” للمرة الأولى يتم في منظمة حظر الأسلحة الكيميائية تعليق حقوق دولة ذات سيادة معروفة بالتزامها الكامل بمعاهدة الحظر”.

وأضاف بوليانسكي “إن هذا القرار يوجه ضربة جديدة لسلطة منظمة حظر الأسلحة الكيميائية” محذرا من أن عواقب هذا “التحرك غير المسؤول” ستتكشف لاحقا.

وشدد المسؤول الروسي على أن الضغوط التي تمارسها دول الغرب على سوريا هي ممارسات استفزازية وقال:" بات من الواضح تماما أن الهدف الذي يحاول داعمو هذا القرار تحقيقه هو استفزاز دمشق".

وكان مندوب سوريا الدائم لدى الأمم المتحدة بسام صباغ أكد أمس أن منظمة حظر الأسلحة الكيميائية شهدت في الحادي والعشرين من نيسان الماضي تطورا خطيرا في مسيرة عملها من خلال اعتماد الدورة الـ 25 لمؤتمر الدول الأطراف في اتفاقية الحظر قرارا عدائيا ضد سوريا نتيجة ابتزاز وضغوط مارستها الولايات المتحدة وفرنسا وبريطانيا وألمانيا في سابقة هي الأولى في تاريخ هذه المنظمة عبر تعليق حقوق دولة عضو انضمت إليها بإرادتها الحرة وتعاونت مع أمانتها الفنية بشكل شفاف وفاعل وبناء على مدى السنوات الثماني الماضية.

شاركوا هذا الخبر مع أصدقائكم

الجمعة 7 مايو 2021 - 16:44 بتوقيت طهران

تعليقات